نبتدى منين الـحكاية
اهلا وسهلا بك ضيفا عزيزا على المنتدى ويشرفنا ان تقوم بالتسجيل لتساهم معنا فى بناء صرح ثقافى ينتفع به الجميع
عبد الفتاح غنيم


 
الرئيسيةس .و .جالتسجيلدخول
المواضيع الأخيرة
» برج الحمـــــــــــــــــــــــــــــــــــل
الجمعة 24 فبراير 2017 - 15:15 من طرف عظيمة

» لاني فقط اشتقت لكم!
الأحد 5 فبراير 2017 - 9:23 من طرف الفيلسوف الدمياطي2017

» 2016 شفنا فيكى الذُل
الإثنين 23 يناير 2017 - 6:09 من طرف admin

» رسالة الى السيد الرئيس
الثلاثاء 5 يوليو 2016 - 14:16 من طرف مستر/عطيه الخضرى

» ياليلة العبد
الخميس 9 يونيو 2016 - 10:17 من طرف الحب الضائع

» الليلة يكتمل القمر فى كبد السماء
الخميس 9 يونيو 2016 - 10:15 من طرف الحب الضائع

» اشتاق قبلة
الخميس 9 يونيو 2016 - 10:11 من طرف الحب الضائع

» قعدت أنادى ع الفضيله
الخميس 2 يونيو 2016 - 18:27 من طرف مستر/عطيه الخضرى

» شىء فظيع ان احلامك تضيع
الإثنين 2 مايو 2016 - 10:35 من طرف مستر/عطيه الخضرى

المواضيع الأكثر نشاطاً
برنامج (نبتدى منين الحكاية )
رجل فى غرفة نومى (حلقة الاربعاء26/10/2011)
أجمل ما قيل فى حب رسول الله
ام زوجى اغتصبت عذريتى حلقة الاربعاء 26/5/2010
احترمه ولا احبه!!! واخونه!!!حلقة 7/76/2010
يوميات اتنين متزوجين
زوجى صفر على عشرة فى اختبار الثقة (كيد النسا 1)الاربعاء 7/3/2012
هل أكون له زوجة ثانيةلانه تستر على ويقول انه يحبنى ؟
قلبى يحترق لان امى تقتل حبى(حلقة الاربعاء 22/8/2012)
حملت سفاحا واخاف ان يكون الابن شبيها لابيه الحقيقى (الحلقة القادمة )

شاطر | 
 

 مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 

ايهما تفضل ان تصل اليه وتجده فيمن تريد ان يشارك معك الاراء ويتعامل معك فى الحياة
الاختلاف على طول الطريق مع الاتفاق فى مجتمعية الحياة
0%
 0% [ 0 ]
الخلاف عند كل طريق وفقد معه سبل الحياة
0%
 0% [ 0 ]
الاحتفاظ براى مهما كانت وجهة نظر الاخريين """ ؟؟؟؟ """"
100%
 100% [ 1 ]
مجموع عدد الأصوات : 1
 

كاتب الموضوعرسالة
د . محمد فتحى حوام
مسئول منتدى قضايا المجتمع وتربية النفس
مسئول منتدى قضايا المجتمع وتربية النفس


ذكر
عدد المساهمات : 36
نقاط : 120
تاريخ التسجيل : 04/07/2012

مُساهمةموضوع: مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف    الخميس 5 يوليو 2012 - 10:53

[center]نواجه تحديات كبيرة سلوكية واخلاقية تحول بيننا وبين الفهم الخاطئ حول ما هية وما هو الفرق بين الخلاف والاختلاف فى السلوك
ربما يتفق اهل اللغة فى كون المادة الكلامية توحى بان الامر ليس ببعيد حول كون الاختلاف والخلاف كلاهما يحمل المعنى الواضح فى اختلاف او تغير الشئ عن الشئ فى بعض الامور او تميز اخر عن غيرة ....
ولكنى اود ان اقف على المعنى الحقيقى فى تغيير السلوك بالمفاهيم المجتمعية التى طبقت وفعلت واصبحت لا تجد مفر للخروج
ما هى ثقافة الخلاف
وما هى ثقافة الاختلاف وايهما يفضل ان ننتهج ونسير عليه
بداية اود ان ينطق لسان حالى بالايجاب حول ان الاختلاف سنه كونية وفطرة ربانية
لقول ربنا " اختلاف الليل والنهار لاية " فلابد ان نبدأ بالعلامة القوية ان الليل والنهار لا يتقابلا ابدأ الا انهما صارا كونا وحقيقة وزمان يتعامل معه الجميع كل بمفرده هكذا لابد ان يكون لنا ثقافة ادبية حول ما نختلف فيه ونصل به الى ان يكون تعقب لكل منا حول الاخر فى التصرفات والافعال وامتداد حول ما نقدمه لبعضنا البعض ..
بينما قول ربنا " الله يحكم بينهم فيما كانوا فيه يختلفون " فالامر المباشر هنا ان التشابه فى الامر مع اختلاف معطيات كل منا يتطلب الفصل والوقوف على امر واحد يسود التصرفات والافعال وربما يؤدى الى الفرضية والتحكمية والتسلط او فقدان الكثير من المعاملات هذا هو الخلاف الذى لا يجتمع اثنان فى حلقة حوار او يدوروا فى دائرة المسار المعقب للوصول الى النهج المطلوب بل لابد ان يسير كل منهما فى اتجاه عكس الاخر
السؤال ايهما نفضل
ان نكون ايه او علامة للنظر اليها دوما الى كونها وطبيعتها مهما كانت من اختلافات
ام نصبح دوما فى خلاف يتطلب منا السير عكس الاتجاه فلن نتقابل ابدأ مهما كان قصر الطريق
ربما لا اكون وفيت الحديث ولكنى اتمنى ان تلمس كلماتى صدر كل منا وان نرفع شعار ان الاختلاف اداب سلوكية نعيش بها كى يعبر كل منا عن موقفه ولكننا فى النهاية ندور فى مسار واحد
وكفانا الله شر الخلاف الذى يجعل من يعيش عنا بمعزل لا يرانا دوما الا اعداء
اللهم بلغت اللهم فاشهد
ولقائى دوما معكم فى المزيد والنفع
محمد فتحى
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فوزى البلقينى
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود


ذكر
عدد المساهمات : 17663
نقاط : 34131
تاريخ التسجيل : 03/10/2009
العمر : 65

مُساهمةموضوع: رد: مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف    الخميس 5 يوليو 2012 - 11:28

السلام عليكم سيدى الاستاذ الدكتور الجميل
==========================
حتى اختلاف السنتنا واشكالنا والواننا
دليل على الاختلاف
ربما يكون راى على صواب يحتمل الخطا وراى غيرىخطا يحتمل الصواب فاذا اختلفنا فالاختلاف فى الراى لايفسد للود قضيه
وانظر وامعن النظر فى قول الله سبحانه وتعالى وجادلهم بالتى هى احسن فاذا الذى بينك وبينه عداوه كانه وليا حميم 000000
صدق الله العظيم وامعن النظر فى قوله سبحانه وتعالى وقولوا للناس حسنا000000000000000 صدق الله العظيموانظروامعن النظر فى حكم سيدنا داود وسليمان فى قضيه النعجه الكل اصاب ولكن هناك من كان اكثر صدقا وحكما000000000000000000000000000000000
وانظروا الى الحسن والحسين عندما شاهدا رجل حديث الاسلام لايتقن الوضوء فاختراعا قصه ظريفه انهما يتسابقان فى الوضوء من الاحسن فى الوضوء ليعلموه بالحسنى ولم يبخوه ابدا ولا يلموه على خطائه
المهم اثلجت صدرونا سيى الدكتور الجميل بمداخلتك وطرحك الجميل شكرا وحبا فى الله تعالى[b]

_________________
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فوزى البلقينى
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود


ذكر
عدد المساهمات : 17663
نقاط : 34131
تاريخ التسجيل : 03/10/2009
العمر : 65

مُساهمةموضوع: رد: مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف    الخميس 5 يوليو 2012 - 11:33

وهناك حكايه عميان الهند الذين

التفوا حول فيل وكل منهما طلب منه ان يصف مايراه ويلمسه

فالذى امسك بالزلومه وصفها انها اسطوانيه والذى امسك برجل الفيل قال انه مثل الشجره والذى امسك جارحه وصفها
الكل وصف وصفا مختلفا والكل صادق ولكن الحقيقه دوما لها عده وجوه

مننا من يرى بعيونه المجردهومنا من ينظر بالنظاره المكبره وخلافه
ومنا من يقراء سطرا ويترك سطور
ومن من يقراء مابين السطور 00000000000000000000000000[b]

_________________
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
محمد فوزى البلقينى
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود


ذكر
عدد المساهمات : 17663
نقاط : 34131
تاريخ التسجيل : 03/10/2009
العمر : 65

مُساهمةموضوع: رد: مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف    الخميس 5 يوليو 2012 - 11:36

نشأت أغلبية مجتمعاتنا العربية على ثقافة يسود فيها الخلاف,الخلاف بمعنى مخالفة كل ما هو يعارض أفكارنا و تفكيرنا و ميولاتنا,و تجد ثقافة الإختلاف تلك إلى جدورنا و موروثنا القبلي و الأسري,بحيث تتجدر هاته الثقافة الرجعية و السلبية في محيطنا و بيئتنا العربية و ترسخت في اللاشعر العربي نتيجة للتخلف و التأخر الذي عرفته مجتمعاتنا على مختلف المجالات في العقود الأخيرة,و ذلك نتيجة عوامل داخلية و خارجية,و يرجع سبب ثقافة الخلاف التي نعاني منها كشعوب عربية إلى الأنظمة القبلية التي سادت و لا تزال سائدة في بعض الدول العربية بالإضافة إلى الزعامات السياسية الأحادية و المهيمنة و الديكتاتورية التي حكمت و لا يزال معظمها يحكم دولنا العربية,الشي الذي جعل معضمنا يتبنا ثقافة الخلاف و يرفض الإختلاف شكلا و مضمونا,
حى داخل الأسر نجد هيمنة كبير العائلة على بقية افراد الأرة في اتخاد القرارات و إصدار الأحكام و حتى في فرض أفكاره و جعلهم يتبنوها دون السماح بمناقشتها و إبداء الرأي فيها,وهكذا يقلد الأب الجد في السير على منوال والده و الإبن مع إبنه حتى انتشرت العدوى في المجتمع كانتشار النار في الهشيم
كما يرجع ذلك إلى عدم اتباع سيرة رسولنا محمد عليه الصلاة و السلام و الذي كان يؤمن بثقافة الإختلاف و التي هي المناقض لثقافة الخلاف حيث أنه كان عليه الصلاة و السلام يشاور حاشيته و يستشيرهم و يأخذ بآرائهم و مقترحاتهم و الأمثلة على ذلك كثيرة,
أما في زمننا هذا فلكبير العائلة و لمن هو أكثر منا منصبا و جاها الحق في قبول و رفض أي شيء , و كلامه مقدس و لا يصح مناقشته أو حتى إبداء ملاحظة على كلامه أو أعماله و قد يكون مصير الفرد السجن و في بعض البلاد العربية القتل إن تفوه برأي مخالف أو مناقض لكلام الزعيم,وهذا ما يجعل مجتمعاتنا أغلبها فاقدة لروح المبادرة و للإنتاج الفكري و الثقافي و الفني بالإضافة إلى استفحال مظاهر الإجرام و القتل و الإرهاب,كما يكون لأطفالنا آثار سلبية على تنشئتهم و نموهم الفكري و القيمي نتيجة لترعرعهم في ثقافة خلافية تجرم و تكفر و تقصي كل من سولت له نفسه مناقشة كبيرنا من الأب إلى الحاكم,و على العكس من ذلك نجد في الدول المتقدمة و الديمقراطية أن الطفل يغرس فيه ثقافة الإختلاف و النقاش و المساءلة,و توفر له كل الإمكانيات لينشأ في بيئة سليمة تعترف به و بأفكاره و تشجعه على التميز و الإختلاف كما يتم تلقينه احترام الرأي الأخر و اعتبار الأخر و اعتبار الإختلاف في الأراء و المعتقد و الفكر من سنن الحياة و من طبيعة الكائن البشري,
فثقافة الإختلف إذن تعني احترام كل وجهة نظر و رأي و اختيار مخالف لأرائنا و أفكارنا و اختيارنا و سماعه و مناقشته في أجواء يسود فيها الغحترام و الهدوء و سعة صدر و ذلك بفسح المجال لصاحبها للتعبير عنها و شرحها,فكما هو معروف فاختلاف الأراء و الأذواق و الأفكار رحمة و قد تكون سبب ازدهاز المجتمعات و اغتنائها,أما الخلاف فهو يسبب في تحجر المجتمعات و تخلفها و جر الويلات عليها.




_________________
المشرف العام لمنتدى عالم بلا حدود
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
admin
Admin
Admin


ذكر
عدد المساهمات : 2240
نقاط : 4026
تاريخ التسجيل : 14/05/2009
الموقع : تنمية مهارات العمل الاعلامى

مُساهمةموضوع: رد: مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف    الجمعة 6 يوليو 2012 - 7:39

يييييييي

_________________
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://www.facebook.com/group.php?gid=134822936560981
 
مقدمة حول ثقافة الاختلاف والخلاف
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
نبتدى منين الـحكاية :: اخبار اعضاء المنتدى-
انتقل الى: